منح الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، أعلى وسام وطني، للمنتخب الجزائري لكرة القدم المتوج بكأس إفريقيا للأمم للمرة الثانية في تاريخيه وذلك خلال حفل استقبال رسمي لمحاربي الصحراء بقصر الشعب.

وقال بن صالح في كلمته بالمناسبة مخاطبا اللاعبين والجهاز الفني للخضر "قررنا أن نسدي لكم أوسمة من مصف الاستحقاق الوطني اعتبارا للإضافة التاريخية المشرفة وتقديرا لإعلائكم رصيد وشأن الرياضة الجزائرية".

وكرمت الرئاسة الجزائرية، المدرب جمال بلماضي وطاقمه واللاعبين المتوجين بالتاج القاري، بوسام بدرجة "عشير"، بحسب الإذاعة الرسمية.

ووسام الاستحقاق الوطني بدرجة "عشير"، هو أعلى وسام وطني تمنحه الدولة الجزائرية كاعتراف لكل من ساهم في إعلاء مكانة الوطن وتعزيزها، من مدنيين أو عسكريين.

وخاطب بن صالح اللاعبين، قائلا "لأنكم من طينة هذا الشعب العظيم، حملتم في قلوبكم أمانة تحقيق الحلم، حلم الفوز والتتويج بالكأس الثانية".