قال رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب فتحي الجراي، اليوم الجمعة، إنهم خلال 6 سنوات من العمل تلقوا 800 اشعار وتمت تنفيذ 600 إحالة إدارية و100 إحالة قضائية، وفق تعبيره.
وأقر ضيف شمس آف آم خلال حواره في حصة الماتينال، أن عدد الإشعارات قليل جدا بسبب تواجد مقر الهيئة في تونس العاصمة فقط وصعوبة الوصول خاصة في ظل عدم تمكن البعض من استعمال الوسائط الالكترونية.
كما قال الجراي أن الهيئة في سنواتها الاولى لم تكن معروفة لذلك عدد الإشعارات كان ضيف جدا، إضافة لعدم ثقة المواطن في الدولة وتخوف المبلغ من التشفي والانتقام.