أكد اليوم الإثنين 03 أكتوبر 2022 الناطق باسم الهيئة العليا المستقلة للانتخابات محمد التليلي المنصري، أن الهيئة ستتعامل مع المترشحين للانتخابات التشريعية القادمة والمقررة يوم 17 ديسمبر، كأفراد وليس كحزب أو قائمة انتخابية.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج الماتينال، أفاد المنصري أن نظام الإقتراع وفق القانون الانتخابي هو على الأفراد وليس على القائمات والأحزاب بالتالي الأحزاب لن تترشح، موضحا أنه لا يوجد ما يمنع المترشح من القيام بحملته اعتمادا على حزب.

وبخصوص جمع التزكيات، قال المتحدث إن جمع 400 تزكية هو خيار تشريعي وخيار سياسي بهدف إعطاء أكثر جدية للمترشحين.

يُذكر أن رئيس الجمهورية قيس سعيد كان أكد أن "طريقة الاقتراع على الأفراد ستكون في دوائر ضيقة وستكون دوائر تتعلق بعلاقة بين الناخب والمنتخب".