أقر نائب رئيس المعهد العربي لرؤساء المؤسسات أمين بن عياد، اليوم الجمعة، خلال استضافته في حصة الماتينال، إن التكوين المهني في تونس عنصر اساسي في التشغيل.

وأفاد بن عياد ان أقوى البلدان في العالم تعتمد على التكوين المهني، ذاكرا على سبيل المثال الإقتصاد الألماني ونسبة التشغيل التي تعتمد على التكوين المهني.

وقال ضيف شمس آف آم إن هدفهم  تقريب القطاعين العام والخاص وأيضا التعاون مع الأساتذة الجامعيين والباحثين من أجل أكثر نجاعة ونسبة تشغيلية أكثر. 

هذا واكد بن عياد أن تونس من أحسن البلدان على مستوى البحر الأبيض المتوسط في اليد العاملة والكفاءة ، مضيفا أن تونس تحتل المرتبة العاشرة عالميا في الذكاء الصناعي.

وعلى ذلك، أشار بن عياد إلى ان عدد من الشباب التونسيين تمكنوا مؤخرا من صناعة روبوت بمفردهم دون مساندة.