أكد الخبير في القانون الدستوري، صغير الزكراوي، انه وبمقتضى الدستور الجديد ستعود البلدية تحت اشراف وزارة الداخلية.
واعتبر الزكراوي، في تدخل هاتفي لستوديو شمس اليوم الجمعة 19 اوت 2022، هذا التمشي تقهقرا وعودة لدستور 1959.
واضاف الزكراوي ان رئيس الجمهورية قيس سعيد، ومن خلال هذا التمشي، قد أجهض اللامركزية، التي نصص عليها الباب السابع من دستور 2014، والتي تعتبر من النقاط المضيئة فيه، رغم المآخذ الكبيرة عليه، وفق تعبيره.