قال عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات سامي بن سلامة، ان إدارة هيئة الإنتخابات رفضت نشر نتائج تدقيق اجرته مؤسسات تابعة للدولة، وكشف عن "قذارات" في السجل الانتخابي، حسب تعبيره.
واضاف بن سلامة، في تدخل هاتفي لاستوديو شمس اليوم الجمعة 5 أوت 2022، ان السبب الاساسي لخلافه مع الهيئة، هو طلبه نشر نتائج هذا التدقيق.
واشار بن سلامة الى ان هذا التدقيق اجرته مؤسسات تابعة للدولة منها وزارة الداخلية وهيئة حماية المعطيات الشخصية.