ينفّذ العاملون بقطاع الصحة، يوم الخميس 30 جوان 2022، يوم غضب، وذلك وفق ما أفاد به كاتب عام الجامعة العامة للصحة  حسن المازني.

وفي مداخلة هاتفية مع برنامج شمس معاك، أوضح حسن المازني، اليوم الإثنين 27 جوان 2022، أن من أهم مطالبهم ترسيم المتعاقدين والوقتيين.

وأبرز المسؤول النقابي أن عدد الأعوان المعنيين بالترسيم يصل إلى 3000 عون من مختلف الاختصاصات وبينهم عدد من الأطباء.

وشدد على أنه تم سابقا تهديد هؤلاء الأعوان بقطع الأجور خلال شهر أفريل الماضي وتم الضغط عليهم للإمضاء على عقود غير قانونية.

كما لفت محدث شمس أف أم إلى أن عددا من الأعوان المتعاقدين تم طردهم وهناك من بينهم من توفي جراء فيروس كورونا.

هذا وانتقد المازني بشدة تعامل سلطة الإشراف معهم مشيرا إلى أنها لم تتفاوض معهم ورافضة للحوار وكأنها تدفعهم للقيام بتحركات احتجاجية.