اقر الوزير الأسبق والأستاذ في القانون الصادق شعبان، اليوم الجمعة، ان  تونس وصلت لمرحلة خطيرة جدا ومسار رئيس الجمهورية قيس سعيد يتجه نحو الانسداد والبلوكاج".

وأفاد ضيف شمس آف آم خلال حواره في ستوديو شمس ، ان البلاد في حالة أنسداد تام وإذا لم ينجح الإستفتاء في 25 جويلية فان البلاد تتجه نحو المجهول.

هذا وأكد شعبان أن رفض الحوار من بعض المنظمات يزيد من أزمة البلاد، داعيا رئيس الجمهورية إلى ان يراعي مصلحة تونس ويقرب الناس  ويجمع الآراء المخالفة.

وأكد شعبان على ضرورة أن يعجل الرئيس في تجميع الناس والحوار ومد يده لان تونس في خطر حقيقي.