اعتبر الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي ان تركيبة "الهيئة الاستشارية للشؤون الاقتصادية والاجتماعية" مقتصرة على منظمات بعينها وهي "غير قادرة هلى تحمل مسؤولية صياغة مشروع يهم التونسيين.
وشدد الشفي ضيف الماتينال اليوم الخميس، على ان هذه الهيئة، حسب التركيبة المعلنة، غير قادرة على صياغة دستور جديد للبلاد، خلال اسبوعين وفي ظل وضع استثنائي وانعدام شبه مطلق في مجمل النخب السياسية والمنظماتية.

يذكر ان امرا رئاسيا يتعلّق بضبط تركيبة كل من اللجنة الاستشارية للشؤون الاقتصادية والاجتماعية واللجنة الاستشارية القانونية، صدر امس الاربعاء في الرائد الرسمي.