أطلق اليوم الأربعاء 25 ماي 2022 رئيس القابة التونسية للفلاحين الميداني الضاوي صيحة فزع بسبب ما آلت إليه أوضاع الفلاحين جراء ارتفاع كلفة إنتاج العديد من المنتوجات الفلاحية وعدم مراجعة التسعيرات المعمول بها منذ سنوات على غرار كلفة إنتاج الطماطم.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج ستوديو شمس، تحدث الميداني الضاوي عن قرار قوي لضرب المنظومة الفلاحية وضرب الأمن الغذائي التونسي.

وقال المتحدث إن الفلاحين يقومون بتأمين حلقة الإنتاج والأمن الغذائي وحققوا فوائض في عدة قطاعات، ولم يتدخلوا أبدا في المهاترات السياسية وفق تعبيره.

وكشف الضاوي أن سعر الطماطم عند الإنتاج يُقدر بـ184 ي وهي تسعيرة لم تُراجع منذ سنتين، منتقدا تعاطي وزارة التجارة مع المشاكل التي يعانيها القطاع.

وأشار إلى وجود صندوق لتصدير الطماطم أُحدث منذ سنة 2001 يموله الفلاحون وقد بلغت الاعتمادات إلى حد الآن حوالي 15 مليون دينار لكن مصير هذه الأموال مجهول.