أكدت القيادية في حركة الشعب، ليلى الحداد، صباح اليوم الأربعاء 25 ماي 2022، أن المرسوم الرئاسي المتعلق بإحداث هيئة وطنيّة مستقلّة تُسمّى "الهيئة الوطنيّة الاستشاريّة من أجل جمهوريّة جديدة" سقط شكلا.

وخلال استضافتها في برنامج الماتينال، أوضحت ليلى الحداد، أن  المرسوم الرئاسي سقط شكلا بعد رفض عمداء كليات الحقوق عضوية لجنة صياغة الدستور الجديد.

وشددت الحداد على أنها لم تكن تنتظر هذا الموقف من عمداء كليات الحقوق والعلوم القانونية والسياسية لكنها تتفهمه لأنه "كان من الأجدر برئيس الجمهورية استدعاءهم والتواصل معهم قبل اتخاذ القرار ونشره بالرائد الرسمي".

هذا واعتبرت ضيف شمس أف أم ما وقع خطأ اتصالي لرئيس الجمهورية.