أقر محامي رجل الأعمال شفيق الجراية، الأستاذ فيصل الجدلاوي، اليوم الثلاثاء 24 ماي 2022، بأن منوبه تولى تمويل الحملات الانتخابية لكل من حركة النهضة ونداء تونس.

وخلال حضوره في برنامج ستوديو شمس، قال فيصل الجدلاوي إن موكله "أكد أن أطرافا لم تقف إلى جانب الجراية رغم أنه وقف إلى جانبها وساندها في حملاتها الانتخابية وهو يقصد النهضة ونداء وتحيا تونس فيما بعد".

وتابع ضيف شمس أف أم أن منوبه قال إن "هناك أشخاص تآمرت ضدي وحاولت الزج بي في السجن وهناك أطراف أخرى تعاملت معها وساندتها في حملاتها الانتخابية وحتى على المستوى السياسي تخلت عني وكانوا جزء من الأزمة التي أعيشها".

وقال الجدلاوي "إن بعض الأطراف طلبت من منوبه رفع يده عن كتلة نداء تونس مقابل الإفراج عنه وذلك عندما كان رهن الإقامة الجبرية".