انتقد اليوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 رئيس هيئة حماية المعطيات الشخصية شوقي قداس، نشر وزارة الداخلية لصور عملية رصد ومتابعة ارهابي شارع الحبيب بورقيبة الذي حاول الاعتداء على الأمنيين قرب وزارة الداخلية يوم الجمعة الماضي.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج الماتيال، أكد قداس أن نشر الصور دون حجب المارة يعتبر مخالفا للفصل 24 من الدستور التونسي.

وقال المتحدث إنه كان يجب حجب صور المواطنين والمارة، وتابع أن نشر وزارة الداخلية للصور فيه كشف لمعطيات وقدرات الوزارة، وقد يكون الهدف من العملية التي عاش على وقعها شارع بورقيبة بعد ظهر الجمعة هو الإطلاع على إمكانيات المؤسسة الأمنية.