كشف أمين عام حزب التيار الديمقراطي غازي الشواشي ان رؤساء أحزاب تنسيقية القوى الديمقراطية سيجمعهم اليوم الثلاثاء لقاء مع الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي.
وأفاد ضيف شمس آف آم خلال حواره في حصة الماتينال، إن "الاتحاد مطالب بالتنسيق بينه وبين الأحزاب الديمقراطية لانقاذ تونس"، مضيفا القول ان"تونس في طريق خاطئ"، مطالبا رئيس الجمهورية "بالتراجع عن الامر 117".
وعلى ذلك، أقر أن "تمشي رئيس الجمهورية نحو تغيير النظام السياسي وإنشاء نظام مجالسي فيه مخاطر على تونس".
وأقر الشواشي أن "اولوية الأولويات بالنسبة لتنسيقية القوى الديمقراطية الدفاع عن التجربة الديمقراطية والعودة للمسار الديمقراطي، لافتا النظر إلى أن تكوين جبهة حاليا بين أحزاب التنسيقية غير مطروح.
وشدد أمين عام حزب التيار الديمقراطي على ضروة العودة  للدستور ووضع خارطة طريق في إطار تشاركي وفي ظل لجنة تشاركية، وفق تعبيره.
وقال الشواشي إنهم يدافعون عن منظومة دولة القانون والمؤسسات والعدالة الإجتماعية والتوجه نحو الإصلاحات العاجلة التي تجلب النمو والرخاء للتونسي، حسب تعبيره.
وجدد التذكير أن "التيار ضد منظومة ما قبل 25 جويلية".