قال أمين عام حزب التيار الديمفراطي غازي الشواشي، صباح اليوم الثلاثاء، خلال حواره في حصة الماتينال إن نصف حكومة نجلاء بودن موالية لرئيس الدولة  ومشكوك في شرعيتها، وفق تعبيره.

وأقر ضيف شمس آف آم ان "حكومة نجلاء بودن لم تتوفر لها ظروف النجاح ودون برنامج ورؤية واضحة في ظل أوضاع إقتصادية وإجتماعية وسياسية صعبة".

وأكد الشواشي أن "حكومة بودن لم تتشكل من كفاءات بل من أعضاء موالين لرئيس الجمهورية ومن أعضاء حملته الإنتخابية مثل وزير الشؤون الإجتماعية مالك الزاهي ووزير الداخلية توفيق شرف الدين".

ودعا امين عام حزب التيار الديمقراطي رئيسة الحكومة نجلاء بودن للمطالبة بصلاحياتها الدستورية  وتشريك الأحزاب والمنظمات الوطنية حتى تشكل حزام سياسي داعم لها مع وضع برنامج عقلاني واقعي لتحسين الأوضاع في البلاد، وفق تعبيره.