اعتبر الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي، أن التدخلات الأجنبية السافرة في الشان الوطني تعاضمت وأصبحت تبتز تونس، وذلك نتيجة تحريض بعض المعارضين على الوطن.

وأعلن الشفي في اتصال هاتفي له في برنامج ستوديو شمس، رفض المنظمة الشغيلة بصفة مطلقة التدخلات الأجنبية في بلدنا، وبين أن الاتحاد تتطلع إلى بناء علاقات مبنية على الإحترام وتبادل المصالح بعيدا عن الوصاية.

وقال الشفي إن عهد الوصاية الإستعمارية ولّى وانتهى.

وأقر بأن الروح الإستعمارية بدأت تُخيم على المشهد السياسي في تونس.