أكــد اليوم الخميس 5 أوت 2021 الديبلوماسي السابق عبد الله العبيدي بأن ردود الأفعال الدولية حول التطورات السياسية الأخيرة وقرارات رئيس الجمهورية مبنية حسب مصلحة البلدان تجاه تونس

وقال العبيدي ’’المواقف تحدد وفق مصلحة كل بــلد’’ .

واضاف في حوار لبرنامج ’’هنا شمس’’بأن هذه البلدان لديها علاقات مع أعمق الديكتاتوريات في العالم طالما هذه الديكتاتوريات تخدم مصالحها .

وأوضح العبيدي بأن كل بلد مهيمن لديه المنطقة التي يدافع عنها ,وقدم كمثال ألمانيا التي نظمنت مؤخرا مؤتمر يخص ليبيا,  والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يساند لبنان.

وأقر عبد الله العبيدي بأن هناك جهات في تونس تقوم بتضخيم مواقف هذه البلدان ودود أفعالها تجاه تونس وبسطوتها ايضا  .

وتحدث العبيدي عن هبة مصر والسعودية والجزائر لمساندة تونس ومساعدتها وفق تصريحه .

وصرح العبيدي بأن الحديث حاليا يدور حول تخصيص مليارين ونص المليار دولار لمساعدة تونس وخلاص بعض الودائع وكذلك الإستثمار .

وشدد الديبلوماسي السابق على أن الإعانة ستكون ملموسة وليس مجرد تصريحات .

واقر العبيدي بأن تونس تحظى بموقع محوري واستراتيجي .