أكــد اليوم الاربعاء النائب عن حركة الشعب هيكل المكي بأن البرلمان التونسي إنتهى دوروه ولن يكون هناك مستقبلا برلمانا بتركيبته الحالية.

وقال المكي في حوار لبرنامج ’’هنا شمس’’ قرابة الــ 100 نائب عبروا عن استعدادهم للاستقالة من مجلس نواب الشعب وهو ما سيُفضى حتما الى حله .

وشدد هيكل المكي على أن الشعب التونسي لن يسمح بعودة البرلمان وبراشد الغنوشي رئيسا له, كما أنه لن يسمح مجددا بتلك المهازل التي تحصل تحت قبة البرلمان .

وأضاف قائلا لن يسمح الشعب بفتح تلك القلعة مُجددا حتي يرتع بها المُهربين والفاسدون بحسب تصريحه 

يُذكر أن رئيس الجمهورية، قيس سعيّد كان قرر مساء الأحد 25 جويلية 2021، إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي، وتجميد عمل واختصاصات المجلس النيابي لمدّة 30 يوما،ورفع الحصانة البرلمانية عن كلّ أعضاء مجلس نواب الشعب، إلى جانب تولي رئيس الجمهورية السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة ويعيّنه رئيس الجمهورية.
وجاء في بلاغ لرئاسة الجمهورية أن هذه التدابير تم اتخاذها بعد استشارة كلّ من رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب، وعملا بالفصل 80 من الدستور، حفظا لكيان الوطن وأمن البلاد واستقلالها وضمان السير العادي لدواليب الدولة.