قال اليوم الأربعاء 04 أوت 2021، الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، سمير الشفي، إن المفاوضات الاجتماعية تأخرت والقدرة الشرائية تدمرت والحرب على الطبقة الوسطى والضعيفة والمهمشين والمعطلين بلا هوادة .

وأضاف سمير الشفي، خلال استضافته، في برنامج وين إنت وين أحنا، أن منطق الأشياء يقول إنه لا بد من إعادة الاعتبار وإنصاف هذه الشرائح بإجراءات اجتماعية جديدة ومن خلال مفاوضات تعيد لهم الأمل والحق والإنصاف .

وتابع ضيف شمس أف أم أن في هذه اللحظة بالذات في ظل غياب الحكومة وفي ظل الوضع الاستثنائي الذي تمر به البلاد "نحاولو نربصو شويا" وفق تعبيره.

وأشار الشفي إلى أن الاستحقاقات الاجتماعية والحقوق الاقتصادية يعتبرها اتحاد الشغل الأرضية الرئيسية للإصلاح وإعادة الأمل للمواطنين.