قال رئيس نشرة أخبار التلفزة الوطنية عماد بربورة، مساء اليوم الجمعة، ردا على تصريحات رئيس الجمهورية بخصوص ترتيب الأخبار وتغطية نشاطه في النشرة الرئيسية لتلفزة الوطنية  إن "النقد مشروع لكن التشكيك في النزاهة مرفوض".

وأقر محدث شمس آف آم خلال تدخل هاتفي له في حصة"اون آر"، أنه لا يوجد تعتيم للنشاط الرئاسي وبإمكان الرأي العام الإطلاع على النشرة على اليوتيوب والتحقق منها ، لافتا النظر إلى أن ترتيب النشرة منطقي.

وأكد بربورة ان كافة الصحفيين والعاملين في قسم الأخبار مرتبطين في النشرات بظرفية في البلاد وبخط تحريري واضح وصريح يحترم الجميع وعلى نفس المسافة من الجميع  ويعتبر مشاغل الناس من أهم اولوياته، وفق تعبيره.

وجدد رئيس نشرة أخبار التلفزة الوطنية التأكيد على "قبولهم النقد دون المساس او الدخول في مسألة النزاهة لانهم على نفس المسافة من الجميع ".