أكد اليوم الإثنين 14 جوان 2021 الناطق باسم الهيئة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش، أنه تم اتخاذ كل الإحتياطات الأمنية والنفسية في عملية نقل رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي يوم أمس من سجن المرناقية إلى مستشفى المنجي سليم بالعاصمة بعد شعوره بأوجاع على مستوى الصدر.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج الماتينال، أوضح مزغيش أن القروي أحس بأوجاع على مستوى الصدر وقد كشفت عليه طبيبة الاستمرار بالوحدة السجنية والتي أذنت بنقله إلى المستشفى.

وتابع أنه وبعد التنسيق مع وزارة الصحة تقرر نقله إلى مستشفى المنجي سليم.

وفي رده على الانتقادات الموجة لهيئة السجون بعدم إعلام عائلة القروي بعملية نقله إلى المستشفى، قال مزغيش 'لا يمكننا إعلام عائلة 22 ألف سجين...إعلام العائلة يكون إلا في الحالات الحرجة' وفق تعبيره.