أكد الناطق الرسمي باسم الغرفة النقابية لأصحاب المقاهي، صدري بن عزوز، أنهم لم يتمتعوا بأي إجراء من طرف الدولة خلال الموجتين الأولى والثانية لانتشار فيروس كورونا.

وشدد صدري بن عزوز، خلال استضافته صباح اليوم الإثنين 12 أفريل 2021، في حوار الماتينال، على أن أصحاب المقاهي والمطاعم تمتعوا بقرارات ضدهم فقط.

وبين ضيف شمس أف أم أن القرارات التي أعلنت عنها الحكومة هي مجرد كلام مذكرا بأنهم طالبوا عدة مرات بتأجيل خلاص الفواتير وتمتيعهم بقروض صغرى وإعفاءات جبائية. 

وبخصوص المنحة التي تعهدت الحكومة بصرفها، أبرز بن عزوز أنهم لم يتحصلوا عليها وتمتع بها عدد قليل جدا من العمال موضحا أنهم ليسوا في حاجة لها بل يريدون العمل.

أما بخصوص تصريح وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي حول التزام 5% فقط من المقاهي بالبروتوكول الصحي، اعتبر ضيفنا أن الرقم مبالغ فيه لكنه لم ينف عدم التزام عدد من المقاهي بالقرارات.