أفاد اليوم الإربعاء 03 مارس 2021 رئيس لجنة الفلاحة بمجلس نواب الشعب معز الحاج رحومة، أن كميات الأرز الأبيض السام والمسرطن التي دخلت ميناء حلق الوادي في شهر جانفي الماضي بلغت 1200 طنا.

وفي اتصال هاتفي له في برنامج هنا شمس، كشف معز الحاج رحومة أن هذه الكميات موردة من باكستان عن طريق شركة باكستانية ودخلت تونس على دفعتين يومي 05 و25 جانفي 2021.

وقال المتحدث أنه تم اتخاذ قرار بعزل هذه الكميات من الأرز ومنع تعليبها، مشيرا إلى تواصل مباشرة مع رئاسة الحكومة في هذا الموضوع.

وانتقد الحاج رحومة عدم القيام بالتحاليل اللازمة ورفع العينات من الشحنة قبل إنزالها من البواخر، مبينا أنه تم اكتشاف المادة السامة والمسرطنة في الأرز بعد إنزال الكميات، محمّلا في هذا السياق المسؤولية للديوان التونسي للتجارة.

واعتبر رئيس لجنة الفلاحة أنه لا شيء يضمن أننا لا نأكل السموم، مبينا أن الضامن الوحيد هو المسؤول المؤتمن في الدولة، متحدثا عن تهاون ديوان التجارة وعن سوء إدارة في هذا الهيكل.