اعتبر أحمد فريعة الوزير الأسبق في عهد زين العابدين بن علي، أنه لا حل لتونس للخروج من أزمتها إلا بتوافق جميع الأطراف، مؤكدا أن البلاد اليوم في وضع لا يُحسد عليه.

وقال أحمد فريعة خلال استضافته في برنامج 'لانترفيو' اليوم الأحد 28 فيفري 2021، إن المسؤولية مشتركة بخصوص الأزمة التي تعيش على وقعها تونس.

ويرى أحمد فريعة أن مشكلة تونس تكمن في نظامها السياسي، مشددا على أن البلاد لا يمكن أن تتطور إلّا في إطار نظام رئاسي مع إيجاد الآليات الدستورية لعدم تحول هذا النظام إلى رئاسوي واختزاله في شخص واحد.