قال جوهر بن مبارك ان الاعتصام تحوّل إلى مؤسسة بديلة عن منظومة التشغيل في تونس.

وأضاف المستشار لدى رئيس الحكومة السابق وأستاذ القانون الدستوري، خلال استضافته في 'هنا شمس' اليوم الثلاثاء، انه تم تعويض السياسة العمومية للشغيل بمؤسسة بديلة موازية هي الاعتصام.

واعتبر بن مبارك ان مجموعات سياسية ومجموعات التهريب والفساد المالي تقوم باستغلال وابتزاز الشباب المعتصم بهدف الاستثراء غير المشروع لتمرير مشاريع سياسية معينة.

وأكد بن مبارك ان مواطن الشغل المتعلقة بالبيئة والبستنة بجهتي قفصة وتطاوين اصبحت بؤرة فساد تقودها مسؤولين جهويين ونقابيين ونواب جهويين، مشيرا الى ان من يتم توظيفهم بهذه القوائم هم شباب قاموا بدفع مقابل مالي لقاء ذلك.