قال المدير العام للهياكل الصحية العمومية بوزارة الصحة محمد مقداد، اليوم الإثنين، إن الزيادة في نظام الفوترة  في المستشفيات تحت أشراف الصندوق الوطني للتأمين على المرض أحد الحلول لتحسين وضعيات المؤسسات الصحية في تونس.
وأكد محدث شمس آف آم خلال حضوره في حصة 'كلام في بزنس'،  على ضرورة أن يتحمل "الكنام" مسؤوليته في هذا الاتجاه، إضافة لإعادة هيكلة الصناديق الإجتماعية.
وأضاف أنه "عندما تتوفر الإعتمادات في هذا الإتجاه وفي ذلك الوقت المستشفيات يتم إعادة هيكلتها وتقدم نظرة وتوجه جديد للتسيير".
وافاد مقداد أن مداخيل المستشفيات الجامعية والجهوية تتأتى من مساهمات المواطنين ومن "الكنام".