اعتبر اليوم الأحد 05 جويلية 2020 القيادي في حركة النهضة ووزير الداخلية الأسبق علي العريض، أن هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي مستفيدة من عدم كشف حقيقة الاغتيالات السياسية في تونس.
واتهم علي العريض خلال حضوره في برنامج L'interview على شمس أف أم، هيئة الدفاع عن الشهيدين بالكذب والإفتراء وبالدخول في علاقات تشويه لحركة النهضة وتعطيل القضاء.
وتابع العريض قائلا 'هيئة الدفاع نهار كامل في جلسات وسفرات للاستفادة من عدم كشف الحقيقة'، مطالبا السلطة القضائية بالمضي قُدما في كشف الحقيقة ووضع الأمور في نصابها ووضع حد للابتزاز والإفتراءات.