أكدت رئيسة بلدية تونس سعاد عبد الرحيم، اليوم الخميس، في تصريح لشمس آف آم خلال تدخلها الهاتفي في حصة الماتينال أن البلدية لا يمكنها رفع أي جثة  إذا لم تتلقى إذن من السلط المتمثلة في وكيل الجمهورية أو وزارة الصحة، تعقيبا منها على التأخر في رفع جثة رجل توفي بمنزلهم الكائن ب"الزهروني " بتونس العاصمة.

وقالت أن الجثة التي تم رفع عينات منها نتائج تحليلها وردت سلبية وهي غير مصابة بكورونا، حسب قولها.

وأقرت عبد الرحيم  أنه لا يمكن رفع أي جثة دون معاينتها من الطبيب وتسلم أمر أو إذن بالرفع، مضيفة أنه تم توضيح هذه المسألة أمس، حيث كلفت الحماية المدنية برفع الجثث والبلدية تأخذها من المستشفى، وفق تعبيرها.

وشددت على ضرورة تسخير أطباء للمعاينة مثنة في ذات الوقت دورهم الكبير في هذه الفترة، لافتة النظر إلى ضرورة تقاسم الأدواروتحمل المسؤوليات .