قال الدكتور حاتم بن معلم اليوم الثلاثاء 07 أفريل 2020 خلال مداخلة هاتفية مع برنامج شمس ماغ إنه لم يعد من الممكن إحصاء عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في  تونس.

وتابع بن معلم أن 50% من الأشخاص الذين يتلقون العدوى بالفيروس لا يعرفون أنهم مصابين مما يؤدي إلى نقلهم العدى لأشخاص آخرين.

وأضاف الدكتور حاتم بن معلم أنه من الضروري والإجباري على جميع المواطنين ارتداء الكمامات لمنع تواصل انتشار الفيروس والعدوى.

وأبرز محدث شمس أف أم أن الفرق بين الدول الآسياوية التي نجحت في الحد من انتشار هذا الفيروس والدول الأوروبية التي لم تتمكن من السيطرة عليه هو اجبارية ارتداء الكمامات.