اعتبر  وزير الدولة المكلف بالشؤون المحلية لطفي زيتون  أن عمليات رفض دفن وفيات فيروس كورونا المستجد في بعض المقابر إهانة للموتى ونوع من الأنانية المقيتة.

وشدد لطفي زيتون خلال مداخلة هاتفية مع برنامج شمس ماغ اليوم الإثنين 06 أفريل 2020، على أنه لا يحق لأي شخص بالتدخل في عملية دفن الموتى لا بالرفض ولا بالقبول.

وذكّر الوزير بأن عملية الدفن تقوم بها عائلة المتوفي ولكن في الظروف الاستثنائية على غرار انتشار الوباء فإن العملية تقوم بها السلطات.

ولاحظ محدث شمس أف أم أن دفن وفيات الكورونا من مهام البلديات وليست من مهام الجيش الوطني.