قال رئيس الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية شوقي قداس إن المعطى الشخصي أصبح الآن "البترول الجديد" لأنه يدرّ أموالا طائلة.

واعتبر شوقي قداس خلال استضافته صباح اليوم الأربعاء، في برنامج الماتينال، بفقرة "الضيف المفاجئ" أن من ينشر صوره ومعطياته الشخصية على فايسبوك دليل على نقص الوعي والمسؤولية.

وشدد ضيف شمس آف آم على ضرورة أن يقدم أي مواطن يتعرض للتعدي على معطياته الشخصية بشكاية في الغرض.

وقال قداس "نأمل أن يصل عدد الشكايا المقدمة إلى 1000 شكاية موفى العام الجاري" مشير إلى أن عدد الشكايات بلغ إلى الآن 330 شكاية.