قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، مساء اليوم الإثنين، في حوار لها مع قناة فرانس 24  تعقيبا منها على تصريح رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي سابقا انهم يبحثون عن العصفور النادر  للانتخابات الرئاسية"هم يريدون العصافير النادرة ونحن سنكون نسور قرطاج".

وتابعت القول بانهم لن يكونوا"إنبطاحيين  ودمى تحركها قوى الإخوان، لافتة النظر إلى انهم في المرتبة الأوى على الميدان ولا يؤمنون بإستطلاعات الرأي، وفق تعبيرها.

وأكدت ان الطبقة السياسية الحاكمة في تونس تعلم جيدا انه لن يكون هناك توافق معهم لذلك  إنتابهم شعور بالخطر الحقيقي مما دفع الإخوان  لتمرير فصل إضافي في القانون الإنتخابي، حسب قولها.