صدم هاني شاكر، الفنان المصري ونقيب الموسيقيين المصريين الجميع اليوم بإعلان استقالته من نقابة الموسيقيين على الهواء، وذلك خلال مداخلة له مع برنامج "الحكاية" مع الإعلامي عمرو أديب، وذلك على خلفية الأزمة التي حدثت اليوم بين أعضاء نقابة الموسيقيين.

وتحدث الفنان هاني شاكر  عن الأزمة التي حدثت بين أعضاء نقابة الموسيقيين، والتي دفعته لإعلان استقالته على الهواء اليوم، وقال إنه لا يريد الاستمرار في النقابة، ووجه الشكر لأعضاء النقابة وإدارتها على الفترة التي قضاها في رئاسة النقابة، وأكد أنه لا يريد الخوض في التفاصيل، ولكنه حزين بسبب الأزمة الأخيرة التي حدثت داخل النقابة، والتي جعلت البعض يهاجم موقفه من مطربي المهرجانات.

وقال هاني شاكر  إنه حزين بسبب عدم تقدير جهوده في نقابة الموسيقيين في الفترة الأخيرة، وذلك بعد الازمة التي حدثت اليوم، بسبب مؤتمر صحفي لمغني المهرجانات حسن شاكوش، والذي كان من المقرر أن يقدم به اعتذاراً لأعضاء النقابة والموسيقيين، على خلفية اتهامه بالإساءة لهم في الفترة الأخيرة، ولكن حدثت مناوشات بين الحضور قبل أن تتطور إلى اشتباكات بينهم، وذلك بسبب غضب البعض من انضمام حسن شاكوش للنقابة.

وأضاف هاني شاكر أنه كان يرغب في إنهاء الخلافات والصراعات في المؤتمر الصحفي اليوم، ولكن حدث عكس ذلك، وكشف أن حسن شاكوش قدم اعتذاره في المؤتمر الصحفي ولكن حدثت مشادات بين الأعضاء وهو المشهد الذي أحزنه، وقال إنه لم يكن يحب أن يرى ذلك المشهد، لذلك قرر الاستقالة من نقابة الموسيقيين نهائياً وبلا رجعة.

 

 

 

المصدر: مجلة "هي" الفنية