توفيت والدة وشقيق عروس نينوى، الخميس، متأثرين بإصابتهما في الحريق خلال حفل الزفاف الذي راح ضحيته أكثر من مئة شخص.
وأفاد مصدر طبي، لـ"بغداد اليوم"، أن والدة وشقيق العروس توفيا داخل مستشفى في الموصل نتيجة الحروق الشديدة التي أصابتهما في الحادث.
وأعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق، الأربعاء، استجواب 9 متهمين وإصدار مذكرات قبض وتفتيش بحق شخصين، بعد الحريق الذي نشب ليل الثلاثاء في قاعة أفراح وأدى إلى مقتل أكثر من 100 شخص.

وليل الثلاثاء شب حريق في قاعة زفاف مكتظة شمالي العراق، مما أسفر عن مقتل وإصابة المئات في بلدة مسيحية، وأعلنت السلطات فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث.
وظل رجال الإطفاء يبحثون وسط حطام المبنى المتفحم في بلدة قراقوش، مركز قضاء الحمدانية، حتى صباح الأربعاء، وتجمع الأقارب المكلومون أمام مشرحة في مدينة الموصل القريبة.