بدأت السعودية أمس، تطبيق قرار منع هيئة الإعلام المرئي والمسموع، للإعلانات بمنصات التواصل الاجتماعي للأفراد بدون إصدار ترخيص "موثوق"، حيث يعتبر الترخيص إلزاميا لمزاولة الإعلانات للأفراد.

كما شددت الهيئة في الوقت نفسه، على إلزام المعلن بإصدار ترخيص "موثوق" حتى وإن كان خارج السعودية، وفي حال لم يلتزم بذلك سيتم فرض العقوبات من جهات الاختصاص، مؤكدة أنه يمكن للفرد المعلن غير السعودي إصدار الترخيص، وذلك بعد امتلاكه سجلاً تجارياً وترخيصا من مكاتب الدعاية والإعلان الإعلامية المرئية والمسموعة، ومكاتب التسويق ووكالات الدعاية.

يذكر أن ترخيص "موثوق" يشمل منصات التواصل الاجتماعي "تويتر، إنستغرام، يوتيوب، تيك توك، سناب تشات، فيسبوك" في الوقت الذي أكدته الهيئة بأنه لا يمكن نقل ملكية الترخيص لشخص آخر، في حين أن العمر المسموح به لإصدار الترخيص 18 عاما فما فوق.

وأوضحت هيئة الإعلام المرئي والمسموع أن ترخيص "موثوق" للأفراد المعلنين عبر حساباتهم الشخصية في منصات التواصل الاجتماعي، ولا يلزم للشركات والمؤسسات إصداره، ولكن في حال تعاقد شركات الدعاية والإعلان مع الأفراد، فإن ذلك لا يغني الفرد عن إصدار الترخيص، بل يجب على المعلنين الأفراد إصدار الترخيص في كل الحالات لتتمكن الشركات من التعاقد معهم.