قال المستشار الألماني أولاف شولتس، يوم السبت، بعد اجتماع مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إنه يريد تعميق شراكة الطاقة بين البلدين.

وفي حديثه للصحفيين، قال شولتس إن الشراكة يجب أن تتجاوز حدود الوقود الأحفوري لتشمل الهيدروجين والطاقات المتجددة.

وتسعى ألمانيا، التي كانت تعتمد بشدة حتى وقت قريب على روسيا في تأمين احتياجاتها من الغاز، إلى تنويع مصادر إمداداتها من الطاقة منذ غزو روسيا لأوكرانيا في فيفري الفارط.

وأضاف شولتس، الذي يقوم بزيارة للخليج تستغرق يومين، أنه تناول أيضا قضايا تتعلق بحقوق الإنسان والحقوق المدنية في محادثاته مع ولي العهد.

وردا على سؤال عما إذا كان قد ناقش أيضا مقتل الصحفي جمال خاشقجي، قال "يمكنك افتراض أنه لم يُترك شيء دون أن يقال".

وأثار مقتل خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول قبل أربع سنوات احتجاجا عالميا، وألقى بضغوط على الحاكم الفعلي للسعودية.

 

 

 

المصدر: رويترز