خلال الاحتفال بالذكرى الأولى لاستلام طالبان مقاليد السلطة في أفغانستان، طالب وزير الخارجية الأفغاني، أمير خان متقي، المجتمع الدولي بالاعتراف بحکومة طالبان "کي لا یتکرر ما حدث في الماضي"، زاعماً أن الحركة "شكلت حكومة شاملة تستطيع توحيد الشعب الأفغاني وتوفر لهم الأمن والرفاهیة".
واعتبر أن مؤامرات كثيرة انطلقت لإضعاف النظام الاقتصادي والمؤسسات الحكومية في أفغانستان، مؤكدا أن استقرار أفغانستان يصب في مصلحة العالم بأسره.
في الأثناء، أفادت صحيفة وول ستريت جورنال بأن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن علقت المحادثات مع طالبان بعد مقتل زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في كابل.
وأضافت أن واشنطن قررت عدم الإفراج عن أصول البنك المركزي الأفغاني.
وسيطرت حركة طالبان على الحكم في أفغانستان إثر انسحاب القوات الأميركية بعد 20 عاماً في 15 أغسطس 2021، لتعود للحكم مرة ثانية بعد سقوط نظامهم السابق (1996-2001).

المصدر: العربية.نت