أعلن التلفزيون الرسمي المغربي ارتفاع عدد الوفيات خلال محاولة عبور الحدود إلى جيب مليلية الإسباني إلى 23 في حادثة أفضت إلى اشتباكات مع قوات الأمن.
وذكرت السلطات المغربية أن الكارثة وقعت بعد أن حاول مهاجرون اقتحام سياج يحيط بجيب مليلية حيث لقي بعضهم حتفهم سحقا فيما وصفته السلطات بحادث تدافع في حين سقط آخرون من فوق سياج مرتفع.
وكان رئيس الوزراء الإسباني، ببدرو سانشيز، اليوم السبت، قال إن "المافيات التي تعمل في مجال الاتجار بالبشر" تتحمل مسؤولية المأساة التي حدثت في جيب مليلية مستنكرا ما وصفه بـ"الاعتداء على وحدة أراضي إسبانيا".
وذكرت السلطات الإسبانية والمغربية أن نحو 2000 مهاجر اقتحموا سياجا عاليا يطوق جيب مليلية، ودخلوا في مناوشات عنيفة على مدى ساعتين مع قوات حرس الحدود.