إعتبر وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، فرضية وصول زعيمة حزب "التجمع الوطني" اليميني المتطرف مارين لوبان، إلى السلطة تعني 'زرع التفرقة والحرب الأهلية بفرنسا'.

ووصف الوزير الفرنسي، لوبان، بانها "أخطر شخص على البلد".

وقال الوزير ان حديث لوبان عن صفر هجرة، ليس ممكنا تقنيا، ولا مرغوبا فيه لمستقبل الأمة، وذلك في حوار له مع صحيفة "لوجورنال دو ديمانش"، تم نشره اليوم الأحد.

وأوضح وزير الداخلية الفرنسي إن لوبان "عندما تقول إنها ستجبر القضاة على اتخاذ عقوبات جنائية إلزامية، فهذا ليس ممكنا دستوريا، وسيكون ذلك بمثابة إنهاء لمبدأ أساسي وهو فصل السلطات".