تعتزم المملكة المتحدة مباشرة تطعيم المراهقين ممن تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عاما ضد كورونا الأسابيع المقبلة، بعد أن غيرت الهيئة المستقلة للعلماء توصياتها لحملة التطعيم.

وقبلت جميع الدول الأربع في المملكة المتحدة التغيير في توصية اللجنة المشتركة للتطعيم والتحصين بشأن المراهقين الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عاما ليتم تقديم جرعة أولى لهم من لقاح "فايزر"، دون موافقة الوالدين.

ويأتي التغيير، الذي يعني أن 1.4 مليون شخص في جميع أنحاء المملكة المتحدة سيكونون مؤهلين للحصول على جرعة أولى من اللقاح، بعد أسبوعين فقط من توصية اللجنة المشتركة للتطعيم عدم تلقيح أي شخص دون سن 18 عاما.