أكد الصحفي الفسطيني محمد الأسطل في اتصال هاتفي مباشر مع شمس أف أم، أن القصف الصهيوني على قطاع غزة مازال متواصلا، وأن القطاع يشهد حالة شبه شلل في ثاني أيام عيد الفطر.

وقال محمد الأسطل أن آخر تحيين لوزارة الصحة الفلسطينية، أثبت استشهاد 123 فلسطينيا بسبب العدوان الصهيوني، أكثر من 30 شهيدا منهم من الاطفال وأكثر من 20 من النساء.

وتحدث الصحفي عن إصابة 1000 فلسطيني بسبب عدوان الإحتلال، مشيرا إلى أن كل جهود التهدئة التي تبذلها عدة دول باءت بالفشل.