أفادت عدة وسائل إعلام فرنسية منذ قليل، أن كاهنا أرثوذكسيا تعرض إلى إصابات خطيرة بعد إطلاق النار عليه مساء اليوم السبت 30 أكتوبر 2020 في ليون.

وحسب نفس المصادر فإن الكاهن يحمل الجنسية اليونانية وتعرض لإطلاق النار عندما كان بصدد إغلاق كنيسته.

وقد لاذ مرتكب إطلاق النار بالفرار.