أعلنت السلطات الصحية الفرنسية تسجيل 299 حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا ليرتفع الإجمالي إلى 1995 في الوقت الذي قررت فيه الحكومة تمديد الإغلاق الوطني العام أسبوعين حتى 15 أفريل القادم على أقرب تقدير.

وتشكل الزيادة في عدد الوفيات قفزة بنسبة 18 بالمائة وهي أقل من نسبة اليوم السابق.

ويشمل الإحصاء الحكومي اليومي من يتوفون في المستشفيات لكن السلطات تقول إنها ستتمكن قريبا من جمع بيانات بشأن الوفيات في دور المسنين وهو ما سيؤدي على الأرجح إلى زيادة كبيرة في الوفيات المسجلة.

وقال مدير وكالة الصحة جيروم سولومون إن عدد الإصابات ارتفع إلى 32964 بزيادة 13 في المائة خلال 24 ساعة.

وذكر سولومون أن 3787 مصابا في حالة خطيرة ويحتاجون إلى أجهزة الإعاشة بارتفاع نسبته 12 في المائة مقارنة مع يوم الخميس.

 

 

المصدر: رويترز