قدّم سفير بريطانيا لدى مصر اعتذاره بسبب عدم إبلاغ السلطات المصرية مسبقا بالقرار الذي اتخذته شركة الخطوط الجوية البريطانية بتعليق رحلاتها إلى مطار القاهرة لمدة 7 أيام، وذلك خلال لقائه اليوم الأحد 21 جويلية 2019 وزير الطيران المدني المصري.
وخلال اللقاء، عبر الوزير المصري يونس المصري، عن استيائه من القرار الأحادي الذي اتخذته الشركة البريطانية دون إبلاغ السلطات المصرية.
من جانبه، تقدم السفير البريطاني جيفري آدامز، باعتذاره للوزير المصري لعدم إبلاغ الجهات المختصة المصرية بالقرار مسبقا.
وأشار آدامز إلى أن القرار لا يتعلق بالتدابير الأمنية في المطارات المصرية وخاصة بعد تطوير المنظومة الأمنية في جميع المطارات في مصر وهو الأمر الذي شهدت عليه لجان المرور الدولية ومن ضمنها لجنة المرور البريطانية.