تمكن الفريق المشترك بولاية تونس والمكلف بمراقبة حركية عبور البضائع عبر الطرقات (تجارة وشرطة بلدية) من حجز 27 ألف بيضة معدة للاستهلاك على متن شاحنة تعمد صاحبها التزود بها باعتماد أساليب ملتوية وبواسطة فاتورة بيع غير مطابقة للواقع من حيث نوعية المنتوج ووجهته الحقيقية بغرض المضاربة فيها.
 وقد تم إعادة ترويج كمية البيض بالمسالك القانونية في انتظار استكمال إجراءات ايداع قيمتها المالية التي فاقت 08 آلاف دينار بخزينة الدولة وإحالة محضر البحث على أنظار القضاء قصد تتبع المخالف عدليا.