استقبلت رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان اليوم الأربعاء بقصر الحكومة بالقصبة النائب المساعد لدى الرئيس الأمريكي ومجلس الأمن القومي ومنسّق شؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بريت ماكغورك، وذلك بحضور وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي ووزيرة المالية سهام البوغديري نمصية ومن الجانب الأمريكي مدير شمال افريقيا بمجلس الأمن القومي ومساعدة وزير الخارجية الأمريكية المكلفة بشؤون الشرق الأدنى يائل لامبيرت والقائمة بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتونس ناتاشا فرنساشي.
  وأعربت رئيسة الحكومة عن رغبة الجانب التونسي في مزيد تعزيز التعاون في شتى المجالات مع الولايات المتحدة الأمريكية، واستعرضت بالمناسبة اخر مستجدات الاعداد للاستحقاقات السياسية والاقتصادية المقبلة وعلى راسها الانتخابات التشريعية واستكمال مسار المفاوضات مع صندوق النقد الدولي.
من جانبه أكد النائب المساعد لدى الرئيس الأمريكي ومجلس الأمن القومي ومنسّق شؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على أهمية مشاركة تونس في اعلى مستوى في القمّة الأمريكية الإفريقية التي ستستضيفها واشنطن في منتصف ديسمبر الجاري ، معتبرا أن هذه القمّة تُعدّ فرصة سانحة لمزيد تدعيم علاقات التعاون الثنائي والثلاثي بين تونس والولايات المتحدة والقارة الافريقية.