اعتبر مراد بن حسين الرئيس المدير العالم لمركز النهوض بالصادرات أن الدورة الثانية للقاءات الاعمال التونسية الافريقية حققت نجاحا فاق التوقعات، مؤكدا أن عدد هام من المؤسسات الافريقية تقدمت بطلبات الى المؤسسات التونسية بعد مشاركتهم في الدورة ، بالاضافة الى انطلاق مشاورات وحوار بينهم الٱن بهدف ابرام عقود مشتركة.
وتحدث بن حسين عن الاتفاقية التي ابرمها مركز النهوض بالصادرات مع وزارة الشؤون الخارجية تتعلق ب20 تمثيلية في العالم، بهدف توسيع قائمة الشركات المصدرة لكي لا تقتصر على التصدير الى الدول الاوروبية فقط ، وتتوجه الى الاسواق الواعدة في كل من الدول الافريقية والاسيوية.
وفي تصريحه لشمس اف ام، قال مراد بن حسين أن الاشكال يتعلق اساسا بتمويل صندوق النهوض بالصادرات، بالاضافة الى الاشكال المتعلق بالتأمين وضمان وصول البضاعة واستخلاص مستحقات الشركات واشكاليات التمويل البنكي في افريقيا.
واعتبر بن حسين أن الاستثمار بالنسبة للمؤسسات في افريقيا أمر ليس بالسهل، قائلا إن بعض الدول لازالت تفتقر الى البنية التحتية لاستقطاب الاستثمار، مؤكدا وجود قصص نجاح لشركات تونسية منتصبة وتشتغل في عدة دول افريقية منذ سنوات.