أفاد الناطق الرسمي باسم الحكومة نصر الدين النصيبي ان التراكمات السابقة تلقي بضلالها كل مرة على قطاع من القطاعات من بينها المخابز، مضيفا ان منظمة كوناكات كشفت اليوم ان 1500 مخبزة مفتوحة اليوم.
واضاف في تصريحه لشمس اف ام على هامش حضوره في يوم مفتوح نظمته الوكالة الفرنسية للتنمية بمناسبة مرور 30 سنة على انطلاق أعمالها في تونس، ان الحكومة تشتغل على إيجاد حلول لهذه الاشكاليات بطريقة مستدامة وان أيديها مفتوحة للحوار لإيجاد حلول عاجلة وهيكلية بطريقة مستدامة.
واعتبر النصيبي ان المواطن التونسي يتعرض لصدمات متكررة الواحدة تلوى الأخرى، حسب تعبيره.
من جهة أخرى وبخصوص ازمة الادوية، قال النصيبي ان وزارة الصحة لها برنامج متكامل لوكالة الأدوية كي تكون جزء من الحل.
وأضاف ان هناك حوار مع موزعي الأودية وهناك شبه اتفاق مع وزارة المالية في إيجاد حل حيني ووقتي لتجاوز أزمة الأدوية وسيكون هناك حلول إستراتيجية من بينها خطط لدعم مؤسسات تونسية وللاستثمار في هذا المجال.