على هامش زيارته لسفينة 'اوديسي بلاستيك' الراسية في بنزرت منذ مطلع الشهر الحاري، اكد وزير التشغيل والتكوين المهني نصر الدين النصيبي، ان الوزارة تشجع الشباب على بعث المشاريع في شتى المجالات خاصة منها المشاريع الايكولوجية، التي تعتبر من اكثر المشاريع المربحة باعتبار توفر المادة الاولية غير المكلفة والمجانية في بعض الاحيان، مشيرا الى ان الوزارة ترافق الشباب في التكوين في المبادرات من هذا النوع، والتي تعطي للشباب انفتاحا على ما يدور في العالم من افكار وتكنولوجيات وطرق في الانتاج من استعمالات مختلفة.

 

واضاف الوزير في تصريحه لمراسل شمس اف ام في بنزرت، ان المبادرة الخاصة في قدوم السفينة 'اوديسي بلاستيك' الى تونس، كثالث محطة من ضمن 30 دولة حول العالم، تكمن في انها ستوفر فرصة للتعرف على الاستعمالات المختلفة للبلاستيك، منها صناعة الارصفة في الاسقف كمادة عازلة والاثاث، مؤكدا انه تم اليوم، في دفعة اولى، برمجة تكوين 10 من الشبان حاملين المشاريع في الاقتصاد الدائري في تثمين النفايات، لمدة 10 ايام على متن هذه السفين، ثم هذا الشباب سيكون مدعوا لتقاسم المعارف التي سيكتسبونها مع شباب اخر.
واشار النصيبي الى ان دور وزارة التشغيل يمكن في تكوين ومرافقة هذا الشباب وتوفير التمويل في بعض مشاريعهم والتسهيلات، مؤكدا ان الاشتغال على التشريعات القانونية من اجل تشجيع الشباب على استعمال النفايات من اجل توفير الفرص الاقتصادية، وفي نفس الوقت توفير المنتوج الذي يحتاجه المواطن.