إعتبر مدير عام وكالة الصناعة والتجديد عمر بوزوادة أن الوكالة قدمت خمسين سنة من العطاء الغزير والوافر للمستثمرين في القطاع الخاص عبر مواكبتهم ومساعدتهم في كل منطقة من ولايات الجمهورية، وفي كل مراحل المشروع من خلال منح الامتيازات وتوفير المعلومة والاحاطة الفنية والمساعدة على بعث المشروع.
وأشار عمر بوزوادة أن الوكالة مثلت قوة اقتراح لضمان اتخاذ المستثمرين لافضل الخيارات، وتسعى الى الترويج للتقنيات الحديثة، وكانت دائما سندا للمستثمر لايجاد اليات تمكنه من اكتساح اسواق جديدة عبر تطوير تقنيات الانتاج وتحفيز المبادرة الخاصة.
وشدد عمر بوزوادة أن الوكالة قامت خلال 50 سنة من توفير 4000 تقييم ميداني للمؤسسات سنويا لتحيين قاعدة البيانات ،بالضافة لتكوينها كل سنة لما يناهز5000 مؤسسة تكوينا قانونيا، ونجاحها آيضا في استقطاب 12 الف مصرح بالاستثمار سنويا، والقيام ب3 دراسات استراتيجية كل سنة، مشيرا الى أهمية مجلة المعطيات المحينة الشهرية التي تقوم بنشرها وبنك المعلومات المحين الذي يضم كل القطاعات في كل ولايات الجمهورية.